لا اجمل ولا احلى من العودة الى القدس

يكفي فخرا ان مسرى الرسول صلى الله عليه وسلم موجود فيها ووجود الحبايب والافاضل

في طبيعتها في ناسها بمقدساتها بالبصاطة الموجوده فيه

في مجتمعها الإشتراكي الشعبي

الحمد لله على هذه النعمة خاصة
وعلى عظيم فضله عامة
وعلى جزيل العطاء والنعم
اللهم ادم علينا نعمك
واحفظها من الزوال
اللهم آمين

,ألآراء, الوقائع والمحتوى المطروحين هنا يعكسون المؤلف فقط لا غير. موقع تايمز أوف اسرائيل لا يتحمل أي مسؤولية, عن حالات ألاسائة أبلغ هنا.